موقع احمد ابوالفاوى فى العلوم الاجتماعية
معزتكم وسط عيني بدم القلب اغذيها
لا الساعات تنسيني
ولا الايام تمحيها...

مدير الموقع/ احمد ابو الفاوى

موقع احمد ابوالفاوى فى العلوم الاجتماعية

العصر والمجتمع / مواضيع اجتماعيه
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ظاهرة العنوسة فى مصر .

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد احمد



عدد المساهمات : 23
تاريخ التسجيل : 31/03/2010

مُساهمةموضوع: ظاهرة العنوسة فى مصر .   الأربعاء مايو 25, 2011 11:55 am




برايك ما هي اسباب العنوسة
وما سبل التخلص منها وهل نحمل الثقافة السبب ام الاقتصاد ام المجتمع
بتخلفه ام الحضارة بتقدمها ماهو السبب هل الحنين الى الماضي ام الشوق الى
المستقبل
جمعت المعلومات التالية من مجلة لها و مجلة سيدتي وجريدة الرياض ومن موقع
المدونة المغربية العربي وموقع الاعلامية الكويتية حليمة بولند و صحيفة
"لاستامبا" الإيطالية
العنوسة باتت ظاهرة خطيرة تهدد المجتمع ولأسباب مختلفة وإن كان معظمها يرجع لطبيعة البلد وعادات وتقاليد وطبائع وثقافة أهله.
وتشير الأرقام إلي أن نسبة العنوسة بلغت 30% في قطر ونفس النسبة أو تزيد في الإمارات.
وتكشف الأرقام عن تنامي ظاهرة العنوسة في مصر حيث أعلن الجهاز المركزي
للتعبئة والإحصاء عدد المصريين الذين بلغوا الثالثة والثلاثين ولم يتزوجوا
بعد بلغ 8 ملايين و963 ألفاً منهم نحو 4 ملايين امرأة.
أما عدد الذين بلغوا سن الزواج ولم يتزوجوا فقد تخطي الـ 13 مليون. وفي
الكويت اقتربت نسبة العنوسة من 30% حسب إحصاءات رسمية وقد بدأ الشباب
الكويتي يتردد في الإقدام على الزواج نظراً للأعباء الاقتصادية التي تترتب
عليه.
وفي السعودية؛ أكدت إحصائيات صادرة عن وزارة التخطيط أن ظاهرة العنوسة
امتدت لتشمل حوالي الثلث من الفتيات السعوديات في سن الزواج وأن عدد اللاتي
تجاوزن سن الثلاثين بلغ مليون و529 فتاة.
نشرت صحيفة "لاستامبا" الإيطالية في عددها أمس الأول دراسة بعنوان:
"الفتيات العربيات والبحث عن زوج" شملت جوانب عدة من حياة الفتاة العربية
بصفة عامة.
وأوضحت أن نسبة الفتيات بالوطن العربي اللاتي تقدمت بهن سن الزواج في
ارتفاع مطرد مقارنة بالعشر سنوات الماضية، مشيرة إلى الزيادة الكبيرة في
عدد العوانس ببعض الدول العربية كالسعودية والكويت واليمن وليبيا والتي
وصلت النسبة بها إلى 30%، وفق ما جاء في الدراسة.
ولفتت الدراسة إلى أن مصر التي يوجد بها نحو 35 مليون امرأة من أصل عدد
السكان البالغ 75 مليون نسمة، زادت بها أعداد الفتيات غير المتزوجات نتيجة
ارتفاع البطالة بين الرجال، وتزايد الأعباء المادية لتوفير وتجهيز مسكن
الزواج، فضلاً عن ارتفاع نسبة التعليم الجامعي بين الفتيات



وقدرت الدراسة، عدد
الفتيات اللاتي لم يتزوجن في المرحلة العمرية من 18 إلى 20 عامًا بنحو
مليوني فتاة، ومن 20 إلى 25 يقارب المليون ومائة ألف فتاة ومن 25 إلى 30
يصل إلى نحو 800 ألف فتاة، ومن 30 إلى ما فوق يزيد على نحو 400 ألف فتاة
وسيدة، هن من الفاقدات لأزواجهن والمطلقات، حسب صحيفة المصريون
الإلكترونية.
وأضافت أن نسبة غير المتزوجات في مصر تصل إلى نحو أربعة ملايين فتاة وسيدة،
مشيرة إلى لجوء الفتيات المصريات إلى تقديم أنفسهن للزواج عبر شبكة
الإنترنت بوضع صورهن وأعمارهن والشروط المتوافرة لديهن ومواصفات الشخص
المتقدم للزواج.
وأكدت أن هناك نسبة أخرى تعلن عن نفسها من خلال الصحف وبعض مكاتب الزواج في
مصر، وتوقعت أن تزيد نسبة الفتيات غير المتزوجات خلال الخمس سنوات القادمة
لتصبح ما بين 50 إلى 55%، وهو رقم قد يرعب المواطن المصري وبخاصة من ينجب
فتيات، وفق ما جاء في الدراسة.
وقد تحولت العنوسة إلى وضع اجتماعي خطير يثير قلق الكثيرين وذلك ما تعكسه
العديد من جدران المنازل التي صارت نموذجاً للوحدة والعزلة والاكتئاب
ولنا أن نتساءل لماذا تقع معظم فتياتنا فريسة للعنوسة علي الرغم من أنهن
يعشن في مجتمع الفحولة أبرز سماته؟ وهل غلاء المهور والمبالغة في الطلبات
التي يعجز كثير من الشباب عن تلبيتها السبب الأول في تنامي هذه الظاهرة أم
أن المفاهيم والتقاليد البالية التي عفا عليها الزمن والتي تمنع الزواج إلا
من الأقارب أو الأهل تلعب دوراً في هذا الخصوص؟.
وتقول د. حمدة السليطي مديرة وحدة التخطيط التربوي والمتابعة إن هناك عدة
أسباب وراء تأخر سن الزواج أو العنوسة أولها الوعي المجتمعي، ففي السابق
كانت الفتاة تتزوج في سن صغيرة ولكن الآن تكمل تعليمها أصبح هناك وعي
مجتمعي حيث أصبح للفتاة فرصة أكبر للنضج من أجل بناء أسرة متكاملة وتكوين
بيت وأن تقوم على تربية الأجيال. والأسر الآن تعطي فتياتها فرصة أكبر لأن
تكون ناجحة بما فيه الكفاية لتعمل على بناء أسرة جديدة متماسكة.
والسبب الثاني هو الارتقاء بالتعليم حيث إن معظم الفتيات ينتظرن إلى حين
إكمال الدراسة الجامعية، والبعض يطمح للدراسات العليا، فالدراسة أصبحت
سلاحاً ذا حدين حيث إنها تزيد فرصة الزواج وتقلله بنفس الوقت حيث إن
التعليم يوسع تطلعات الفتاة ويغير نظرتها ورؤيتها للزواج ولبناء الأسرة.
وانتقدت بشدة غلاء المهور والمبالغة في تكاليف وترتيبات الزواج وطالبت أولياء الأمور بتيسير الزواج وعدم تكليف الشاب بشكل مبالغ فيه.
من جهة أخرى طالبت بإنشاء صندوق للزواج أسوة بالدول العربية يساعد الشباب في سن الزواج.
كما طالبت بإجراء دراسات تشخيصية للواقع المحلي والعمل على نشر الوعي بين الأسر والشباب.
بحث وصياغة محمود أغيورلي


ماهو السبب الرئيسي للعنوسة برايك؟؟؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
ظاهرة العنوسة فى مصر .
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
موقع احمد ابوالفاوى فى العلوم الاجتماعية :: قســــــــــــم العــــــــــلوم الاجتماعــــــــــية :: المراة والمجتمع-
انتقل الى: